اختتام فعاليات المؤتمر الدولي “التربية الوالدية ورفاه الطفل والتنمية”

اختتم معهد الدوحة الدولي للأسرة، عضو مؤسسة قطر، فعاليات مؤتمره الدولي الذي عُقد تحت عنوان “التربية الوالدية ورفاه الطفل والتنمية”، والذي هدف إلى المساهمة في تنشئة الأطفال ، من خلال تطوير برامج التربية الوالدية وأفضل الممارسات.

واستقطب المعهد كوكبة من كبار المسؤولين الحكوميين وصانعي السياسات والباحثين، على المستويين الإقليمي والدولي، في المؤتمر الدولي الذي عُقد على مدار يومين في فندق سانت ريجيس بالدوحة. كما حضر المؤتمر حشد من المربين والمهتمين بشؤون الطفل والأسرة، مما ساهم في تعزيز المعرفة بالقضايا المطروحة، وتسليط الضوء على جهود معهد الدوحة الدولي للأسرة في مجالات حماية الأسر العربية وتعزيز رفاه الطفل.

وسلط هذا المؤتمر الدولي الضوء على قضايا في غاية الأهمية، وذلك من أجل صياغة سياسات ومقترحات عملية، وتبني أفضل الممارسات العالمية، وتطبيقها. إذ تُعاني الأسر، أينما كانت، من تحديات كبيرة تفرضها التطورات التكنولوجية المتسارعة واضطرار الوالدين للعمل وغيرها من العوامل، وقد كان من الرائع حقًا مشاركة هذا العدد الكبير من صانعي السياسات والخبراء وعلماء النفس من أجل مناقشة هذه القضايا وإيجاد أفضل الحلول لها”.

وقد تناول المؤتمر قضايا في منتهى الأهمية بالنسبة للأطفال والوالدين، ومنها “أهمية التربية الوالدية”، و”دعم الوالدين العاملين”، و”التربية الوالدية في العصر الحديث، الفرص والتحديات”، و”الاستثمار في برامج التربية الوالدية”، و”التربية الوالدية للأطفال ذوي الإعاقة”، وغيرها. وركزت الجلسات على برامج التربية الوالدية المتطورة، والكلفة والمردود، وأساليب القياس والتقييم، وأفضل الممارسات في هذه المجالات.

وشهد اختتام المؤتمر مشاركة معهد الدوحة الدولي للأسرة في “إعلان المجتمع المدني حول التربية الوالدية” مع الأطراف الحاضرة. وتجدر الإشارة إلى أن الإعلان المذكور هو ثمرة اجتماع عُقد قبيل المؤتمر بين المعهد ومنظمات المجتمع المدني، بالشراكة مع الاتحاد الدولي لتنمية الأسرة، ونصّ على إيجاد بيئة تمكينية لمشاركة منظمات المجتمع المدني في دعم الأسرة والوالدين، وتعزيز رفاه الطفل.

وتهدف مؤتمرات ومبادرات معهد الدوحة الدولي للأسرة إلى التعريف بأهمية قضايا الأسرة في العالم العربي، ووضعها على قائمة أولويات صناع السياسات على المستويات الوطنية والإقليمية والدولية.

فيديو المؤتمر

للمزيد من المعلومات يرجى زيارة الموقع الرسمي للمؤتمر

لمعرض الصور اضغط هنا

لإعلان المجتمع المدني حول التربية الوالدية إضغط هنا