المعهد يشارك في اجتماع خبراء الأمم المتحدة الافتراضي حول التربية الوالدية وتأثير كوفيد19

شارك معهد الدوحة الدولي للأسرة في اجتماع خبراء ” تقييم التقدم والتحديات والقضايا الناشئة: التركيز على الطرائق، الذكرى الثلاثون للسنة الدولية للأسة ، التربية الوالدية وتأثير كوفيد 19″ والذي نظمه شعبة التنمية الاجتماعية الشاملة التابعة لإدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية بالأمم المتحدة حيث تم دعوة المعهد كخبير للحديث عن التربية الوالدية في الشرق الأوسط.

وجاءت مشاركة المعهد ضمن جلسة بعنوان “التربية الوالدية: من المنظور الإقليمي وشبه الإقليمي.” أدارت هذا الاجتماع  الدكتورة شريفة نعمان العمادي – المدير التنفيذي لمعهد الدوحة الدولي للأسرة و تحدث فيها كل من أحمد عارف – باحث أول في معهد الدوحة الدولي للأسرة – عن “أنماط وبرامج الوالدية و أفضل وسائل التربية الوالدية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا” إلى جانب  بروفيسورة روساريو استينو – من مركز البحوث والدراسات العليا في الأنثروبولوجيا الاجتماعية – والتي تحدثت عن التربية الوالدية في أمريكا اللاتينية.

لورقة المعهد، اضغط هنا

للمزيد عن الفعالية، اضغط هنا