معهد الدوحة الدولي للأسرة يشارك في حدث جانبي حول الحماية الاجتماعية المرتكزة على الأسرة في الأمم المتحدة

شارك معهد الدوحة الدولي للأسرة، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وعلي هامش  الدورة السابعة والخمسين في مقر الأمم المتحدة بحدث جانبي حول” الحماية الاجتماعية المرتكزة على الأسرة” و ذلك في 14 فبراير 2019 في لجنة التنمية الاجتماعية في مكاتب الأمم المتحدة في نيويورك.

و عقد المعهد هذه الفعالية بالشراكة مع كل من الوفد الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة و إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية لدى الأمم المتحدة و لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا – الاسكوا- و مؤسسة بيكرلي للرعاية الاجتماعية و المجلس الدولي لمجلس الضمان الاجتماعي.

افتتحت الفعالية الشيخة علياء آل ثاني، الممثل الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة  تللتها كلمة  المدير التنفيذي لمعهد الدوحة الدولي للأسرة الدكتورة شريفة العمادي و مشاركات من قبل كل من الأستاذة ريناتا كاكسمارسكا مسؤول الاتصال المعني بشؤون الأسرة والمشاركة والإدماج الاجتماعي / شعبة التنمية الاجتماعية الشاملة إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية و السيد نيل جيلبرت ميلتون أستاذ في الرعاية الاجتماعية والخدمات الاجتماعية في جامعة كاليفورنيا، بيركلي  و السيدة  جيزيلا ناك رئيس قسم التنمية الاجتماعية الشاملة في  الإسكوا و أدار الجلسة الدكتور أنيس بن بريك مدير إدارة السياسات الأسرية ، معهد الدوحة الدولي للأسرة .

هدف الحدث الجانبي إلى توفير منصة لمجموعة متنوعة من أصحاب المصلحة، بما في ذلك الحكومات والمجتمع المدني وكيانات الأمم المتحدة لإجراء لمناقشة السياسات وتحسين فهم التقدم المحرز والتحديات التي تواجهها الأسر ، وكذلك تبادل الخبرات والدروس على الأدلة والابتكارات الجديدة في الجهود التي تستهدف الأسر.

تناولت  الفعالية التدابير التي يمكن للحكومات اتخاذها لتعزيز الاستقرار والحيوية في الحياة الأسرية على مدى الحياة و دعم تكوين الأسرة في قدرتها على أداء الوظائف الأساسية في الإنجاب ، وإضفاء الطابع الاجتماعي على الشباب ، ورعاية الأعضاء المعالين ، والدعم المتبادل والمرافقة .

كما ناقشت السبل التي تمكن الحكومات أن تعزز قدرة الأسرة على رعاية اجتماعيا وتسهيل عمليات النقل بين الأجيال التي تدعم الأطفال البالغين الذين يعتنون بالآباء والأجداد المسنين في أدوار رعاية أحفادهم.

و اختتم هذا الحدث بمناقشة للخطوات التي يمكن للدول الأعضاء اتخاذها لتكثيف الجهود الرامية إلى تعزيز حماية اجتماعية تراعي الأسرة

و اختتم المعهد الفعالية بإلقاء البيان الشفوي حول الوالدية

لألبوم الصور اضغط الرابط

لمشاهدة الجلسة اضغط الرابط