نبذة عن المعهد

نبذة عن معهد الدوحة الدولي للأسرة

يُعدُ معهد الدوحة الدولي للأسرة معهدًا عالميًا معنيًا بوضع السياسات وتنظيم فعاليات التوعية الداعمة للقاعدة المعرفية بشأن الأسرة العربية وتعزيز السياسات القائمة على الأدلة. وقد قامت صاحبة السمو الشيخة موزا بنت ناصر – رئيس مجلس إدارة مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع – بتأسيس المعهد في عام 2006، ويسهم المعهد بدور حيوي في جهود مؤسسة قطر الرامية إلى بناء مجتمعات تنعم بالصحة وتتمتع بأرقى مستويات التعليم وقوامها الأسُر المتماسكة والمتلاحمة في دولة قطر والمنطقة بأسرها.

ويحقق معهد الدوحة الدولي للأسرة أهدافه من خلال:

  • تعزيز المعرفة حول الأسر العربية والنهوض بالسياسات والبرامج المعنية بالأسرة من خلال البحوث.
  • دعم تطوير السياسات المستندة إلى الأدلة والبراهين بغية مساندة الأسر ومؤازرتها على المستويات الوطنية والإقليمية والدولية.
  • إقامة شبكة علاقات للتواصل وتسهيل نقل المعرفة وأفضل ممارسات تعزيز الأسر العربية.

وتعتمد مهمة معهد الدوحة الدولي للأسرة على التأكيدات الواردة في إعلان الدوحة بشأن الأسرة، الذي شدّد على التزام المجتمع الدولي بدعم الأسرة بوصفها نواة المجتمع واللبنة الأساسية في بنائه. ويشجّع إعلان الدوحة الحكومات، والمؤسسات الدولية، وأعضاء المجتمع المدني، على اتّخاذ الإجراءات التي من شأنها تعزيز ودعم الأسرة، ولاسيّما من خلال إجراء البحوث الداعمة للقاعدة المعرفية بشأن الأسرة، ووضع المؤشرات لقياس أثر البرامج المختلفة على استقرار الأسرة.

(وقد وردت الإشارة إلى إعلان الدوحة بشأن الأسرة في قرار أصدرته الجمعية العمومية للأمم المتحدة تحت رقم A/RES/59/111 في 6 ديسمبر عام 2004.)

ويشكّل المعهد جزءًا من مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وهي مؤسسة خاصة غير هادفة للربح أطلقها عام 1995 صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني، الأمير الوالد. ويتمتع المعهد بوضعٍ استشاري خاص مع المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة.

الرؤية

وتتمثّل رؤيتنا في أن نصبح روّادًا في المعرفة العالمية حول المشكلات التي تواجه الأسرة العربية من خلال البحوت والسياسات والتواصل.

الرسالة

تتمثل رسالتنا في دعم الأهداف المُحدّدة في إعلان الدوحة بشأن الأسرة الصادر في عام 2004 من خلال:

  • المشاركة في إثراء القاعدة المعرفية العالمية الخاصة بالقضايا التي تواجه الأسرة العربية حاليًّا من خلال تطوير ونشر البحوث ذات الجودة العالية ؛
  • تشجيع التبادل المعرفي حول القضايا المتعلقة بالأسرة عبر شبكة دولية متعددة التخصصات تضم مجموعة من الباحثين وصنّاع السياسات ومقدمي الخدمات؛
  • وضع القضايا الأسرية على قائمة أولويات صنّاع السياسات عبر تبنّي هذه القضايا والتعريف بها على المستويات الوطنية والإقليمية والدولية؛
  • وإنشاء شبكة دولية من الخبراء الإقليميين.

إعلان الدوحة

لقراءة إعلان الدوحة بشأن الأسرة الرجاء الضغط هنا

فيديو المعهد